طـبّ الأنـف والحنجرة

“حلول متطوّرة لحواسكم ...”

تكرِّس عيادة الأذن والأنف والحنجرة كامل وقتها لتوفير الراحة والعلاج على المدى الطويل لأبسط الأمراض وأكثرها تعقيدًا والتي تؤثر على الأذنين والأنف والجيوب الأنفيّة والحنجرة وقاعدة الجمجمة الأمامية. إذ يعتمد فريق المتخصصين لدينا في طب الأذن والأنف والحنجرة على تقنيات تشخيص متطوّرة وخبرة كبيرة لعلاج الشعور بالانزعاج وعدم الراحة الذي تسبّبه أمراض الأذن والأنف والحنجرة. هذا يجمع التزامنا بالتفوق سجلّ حافل بالإنجازات منقطع النظير مع وسائل التكنولوجيا المتطوّرة مثل أجهزة التنظير الباطني المرنة والمجاهر الثنائية العينيّة لتشخيص وعلاج مجموعة من الاضطرابات والتحكم بها.